خطورة المشاعر الإيجابية

اغلب الناس،
حتى المدربين، يصنفوا المشاعر:
سلبي و ايجابي
منخفض و مرتفع
و هذا يجعلك تلقائيا،
تحتار ان تهرب من السلبي،
و تتمسك بالايجابي..
حتى انني اذا اخبرتك ان تتذكر ذكرى (سلبية)،
ستجد نفسك لا تريد..
لماذا ؟ لأنك تريد ان تهرب منها،
في الواقع أنت خزنتها بداخلك،
و دون أن تدري، تخلق احداث مثلها،
و مثل كل ما تصنفه سلبي..!
و هذا من ضمن اسباب فشل الكثير في تمارين التأمل،
لأنه حينما (تأتي) فكرة سلبية يحاولوا التحكم بها،
و طردها..
المفترض ان تعطي كل شعور حقه..وبعدها بشكل طبيعي..
لن تجده مهما بحثت عنه
اشترك الآن في كورس #الحقيقة_المطلقة لتتعلم كيف تستخرج النقص التلقائي الذي وضعته بداخلك لتجذب اهدافك إليك بدلا من أن تبحث أنت عنها.
اضغط هنا: https://creative-online.net/noeffort
هدايا و امسيات حصرية مجانية عند الاشتراك قبل نهاية العرض الخاص
==> https://creative-online.net/noeffort

1 thought on “خطورة المشاعر الإيجابية”

Leave a Comment

error: Content is protected !!